القائمة الرئيسية

الصفحات

موضوع تعبير عن الربيع بالعناصر

مقدمة عن الربيع

تنقسم السنة إلى أربعة فصول مناخية الصيف والخريف والشتاء والربيع ويعتبر فصل الربيع من أجمل فصول السنة حيث تتفتح الزهور وتشرق الشمس وهو فصل الاحتفالات والمهرجانات في معظم دول العالم، ويأتي فصل الربيع عقب فصل الشتاء ويليه فصل الصيف أي أن الجو في هذا الفصل يكون بين البارد والحار ويختلف موعد فصل الربيع في نصف الكرة الجنوبي عن نصف الكرة الشمالي نظراً للتغيرات المناخية، ويبدأ فصل الربيع فلكياً في اليوم السابع من شهر فبراير في نصف الكرة الشمالي وينتهي في اليوم السابع من شهر مايو أما في نصف الكرة الجنوبي يبدأ في 7 من شهر أغسطس وينتهي في يوم 7 من شهر نوفمبر أما الاعتدال الربيعي يكون في يوم عشرين من شهر مارس، ويتضمن هذا الفصل في نصف الكرة الشمالي شهور مارس وابريل ومايو وفي نصف الكرة الجنوبي يتضمن شهور سبتمبر أكتوبر ونوفمبر، وتختلف مواعيد بداية ونهاية فصل الربيع حسب البلدان والأزمنة والعادات حيث يحتفل المجتمع الإيراني ببداية الربيع في اليوم العشرين من شهر مارس أما في روسيا يبدأ فصل الربيع أول يوم من شهر مارس وفي أستراليا يبدأ مع بداية شهر سبتمبر، الصين تحتفل برأس السنة الصينية في أول أيام شهر فبراير وهو بداية أعياد الربيع ويبدأ الزرع واحتفالات لمدة أسبوعين.
موضوع تعبير عن الربيع بالعناصر

أعياد الربيع

يتميز فصل الربيع بتفتح الأزهار وتحسن الجو وتبدأ الاحتفالات في كل البلدان ولكن تختلف طرق الاحتفال من بلد إلى أخرى حسب ثقافة كل منها ولعل أشهر احتفال هو شم النسيم وهو احتفال مصري قديم ويسبقه رأس السنة القبطية وعيد القيامة المجيد وقد احتفل المصريين القدماء بشم النسيم منذ آلاف السنين من خلال طقوس معينة ووضحت رسومات الفراعنة الموجودة على جدران المعابد كيفية احتفال المصريين بهذا اليوم، أما في بلاد فارس وفي التقويم الإيراني يمثل أول يوم في فصل الربيع عيد النيروز وهو من أهم الاحتفالات في إيران وتحتفل به الكثير من الدول ومنها سوريا وتركيا والعراق وأفغانستان، وفي بلاد الرافدين يطلق على عيد الربيع اسم اكيتو وهي تعني حصاد الشعير في اللغة السومرية أو بذر الشعير في اللغة الاكدية.
من أهم الأعياد التي يتم الاحتفال بها في فصل الربيع هو عيد الفصح عند المسيحيين حيث أن هناك اعتقاد بأن السيد المسيح قد قام من الموت بعد ثلاثة أيام من الصلب ولهذا يحتفل المسيحيين بهذا اليوم، أما الهند فتحتفل بالربيع بشكل مبهج عن طريق ما يسمى عيد الألوان أو مهرجان الألوان وهو من الأعياد التي تنشر البهجة والسعادة في النفوس ويتبادل جموع الناس في هذا اليوم رش المساحيق الملونة على بعضهم كنوع من الاحتفال.

المؤشرات التي تدل على فصل الربيع

مع انتهاء فصل الشتاء يبدأ فصل الربيع وقد ظهرت في الآونة الأخيرة ظاهرة الزحف الربيعي والتي تعني وجود مؤشرات مناخية تدل على اقتراب وصول فصل الربيع، ومع اختلاف الأزمنة والعصور نجد أن فصل الربيع لا يأتي في نفس اليوم من كل عام بسبب التغيرات المناخية وتقلبات الكرة الأرضية، وهناك دلائل واضحة على بدأ فصل الربيع ومن أهمها:
  • في فصل الربيع يكون محور الكرة الأرضية مائلاً بشكل كبير في اتجاه الشمس مما يؤدى إلى طول فترة النهار في هذا الجزء المائل وقصر مدة الليل والعكس في الجهة الأخرى من الأرض حيث يقصر النهار ويطول الليل، ونظراً لهذا الميل نحو الشمس يعم الدفء على الأرض وتبدأ النباتات في النمو والإزهار وتعد هذه الظواهر من أهم ملامح قدوم فصل الربيع.
  • وبسبب ميل الأرض نحو الشمس تبدأ الثلوج في الذوبان ويحدث فيضان الأنهار ويعتدل الجو في الأماكن التي تتميز بالصقيع وترتفع درجة حرارة الهواء.
  • يبدأ فصل الربيع مبكراً في نصف الكرة الشمالي حيث يبدأ في شهر فبراير أما في نصف الكرة الجنوبي تكون بدايته في شهر أغسطس وتبدأ معظم النباتات في النمو في هذا الفصل ومنها نباتات السفرجل.
  • هناك مناطق قد لا تشهد فصل الربيع أبداً وهي مناطق القطب الجنوبي وقد يبدأ الربيع في فصل ديسمبر ويعم الدفء ولكن لفترات قليلة.
  • الطقس في فصل الربيع يكون غير مستقراً بشكل كبير حيث يتميز بالهواء الساخن والبارد في نفس الوقت كما تحدث بعض الفيضانات بسبب الثلوج المذابة.
  • فصل الربيع هو رمز للتجدد والنمو حيث تتفتح الأزهار وتشرق الشمس كما يطلق لفظ الربيع ليدل على تحسن الأحوال وبداية حياة أفضل وتكون الاحتفالات والمهرجانات في معظم البلدان وتزداد عدد ساعات النهار وتقل عدد ساعات الليل ويصبح الجو ألطف.
  • مع قدوم فصل الربيع تكسو الأزهار والمزروعات الأراضي ويكثر نمو أنواع من الخضروات وتنتشر البهجة في جميع الأرجاء ويبدأ الناس في تجهيز أنفسهم للذهاب إلى المصايف والمنتزهات للتمتع بالجو الربيعي الجذاب ورؤية المناظر الطبيعية الخلابة.
من ملامح فصل الربيع الجميلة أيضاً انطلاق الرحلات المدرسية والعائلية حيث تنظم معظم المدارس رحلات إلى الشواطئ وأماكن الزرع والحدائق ويتوافد الأشخاص من كل مكان للاستمتاع بهذا الجو الرائع وتبدأ العائلات في حزم الأمتعة والذهاب إلى رحلات للتنزه بعد أشهر من البرد والانغماس في الحياة العملية، وفي بعض البلدان يوافق فصل الربيع نهاية الامتحانات والدراسة ويقوم الناس بالذهاب إلى المنتزهات والحدائق للترويح عن النفس ومشاهدة الأزهار المتفتحة، في الربيع تنطلق الطيور وتحلق في السماء بشكل متناغم وراقص يخطف الأنظار وتكون أشكالاً جميلة بشكل منتظم وتغني وكأنها تعزف أجمل الألحان مما يدل على الفرحة والبهجة بقدوم الربيع والذي يليه فصل الصيف بداية الذهاب إلى الشواطئ والبحار والاستمتاع بالجو الخلاب، ومما سبق نتأكد أن فصل الربيع ليس مجرد فصل مناخي في السنة مثل باقي الفصول ولكنه رمزاً للحياة وبداية جديدة للآمال ومصدراً للبهجة   والاستمتاع بكل شيء جميل.

أسباب اختلاف مواعيد الربيع

ويتسائل الكثيرين عن كيفية حدوث الفصول الأربعة وكيف يحدث فصل الربيع ويعتقد الناس أنها تحدث بسبب اقتراب الشمس أو ابتعادها عن الأرض حيث أن مدار الأرض حول الشمس يأخذ الشكل البيضاوي وليس الدائري وعند الاقتراب تكون هناك مسافة صغيرة بين الأرض والشمس مما يؤدى إلى حدوث فصل الصيف والربيع وعند الابتعاد يحدث فصل الخريف وفصل الشتاء، وعلى الرغم من أن هذا الأمر حقيقي ولكن الاقتراب والابتعاد ليس السبب في ارتفاع أو انخفاض درجات الحرارة ولكن سبب حدوث الفصول الأربعة هو ميلان محور دوران الأرض بزاوية معينة ناحية الشمس مما يعمل على زيادة درجة الحرارة وتحسن حالة الجو ويدل على اقتراب موعد قدوم فصل الربيع.
الربيع هو فصل التفاؤل والإلهام ونجد أن أكثر الشعراء اتخذوا من فصل الربيع تعبيرات عن الحب والغزل وبدئوا في كتابة الأشعار وكتب الأدب ووصف حبيباتهم، وتظهر الشمس في الربيع خجولة تتوارى خلف السحب والغيوم الخفيفة وترسل أشعتها الرقيقة تغازل الورود والأزهار في المروج والحدائق وهي عكس شمس الصيف الحارقة تتميز بالدفء وتعطي طاقة إيجابية للنفس لتجديد الأمل.

تقلبات فصل الربيع

على الرغم من أن الربيع يمثل البهجة والسعادة وبداية جديدة للحياة إلا أن البعض يشعر بالتعب في هذا الفصل، ويأتي الربيع فيشعر البعض بالميل إلى النوم والخمول بسبب فصل الشتاء الذي يسبقه ويجعل الجسم في حاجة إلى الراحة وتوفير الطاقة كما أن عدم ظهور الشمس لفترة طويلة خلال الشتاء يسبب التعب للجسم وقلة الرغبة في الحركة والحاجة إلى النوم في سبات عميق، وقد أكد معظم الأطباء أن هذا التعب أمراً طبيعياً حيث يحتاج الجسم إلى المزيد من الراحة ولكن سرعان ما ينتهي هذا التعب ويبدأ الفرد في الاستمتاع بفصل الربيع والاحتفالات والخروج إلى المنتزهات والتمتع برؤية الأزهار متفتحة والمروج الخضراء، كما أن هناك اكتئاب يصيب بعض الأشخاص في الربيع بسبب التغيرات المناخية وفترة التحول من فصل الشتاء إلى فصل الربيع مما يحدث صراع داخل النفس تؤدى إلى الاكتئاب.
الأشخاص الذين يعانون من حساسية الأنف يكون عندهم قلق أيضاً اتجاه قدوم فصل الربيع حيث تزداد هذه الحساسية ويحل التعب على الشخص في هذا الوقت من كل عام لذلك فإن الربيع يعد مشقة وتعب لهؤلاء على الرغم من أنه ممتع ومبهج للآخرين، ومن أشكال التعب التي تصاحب قدوم فصل الربيع ما يطلق عليه حمى الربيع وهو حدوث جنون في الهرمونات الجنسية المسئولة عن الحمل لذلك نلاحظ كثرة الحمل في هذه الأيام عن غيرها بسبب الأعياد، وتتغير نفسية الإنسان بسبب تغير ساعات اليوم حيث تكون ساعات النهار أطول من ساعات الليل ويشعر الإنسان بالملل لأن ساعات النوم والاستيقاظ تتغير مما يؤثر على الجسم بأكمله ويصاب بالتعب البدني والنفسي، وكلما أصبح الجو أكثر دفئاً تنتشر في الجو كائنات وحشرات حاملة للفيروسات وتنقل الأمراض من شخص إلى آخر ومن هذه الحشرات حشرة القراد وهي حشرة صغيرة تتغذى على دماء الإنسان والحيوان وتسبب لدغتها احمرار شديد وحكة والتهاب وتنقل الكثير من الأمراض الخطيرة ومنها التهاب الدماغ أو الإصابة بشلل القراد وتنتشر هذه الحشرة في الجو الدافئ خاصةً في فصل الربيع، ومع كل هذا التعب يظل فصل الربيع هو أجمل فصول السنة وهو يدعو إلى التفاؤل وحياة جديدة مليئة بالأمل والبهجة.

مظاهر الاحتفال بأعياد الربيع عند المصريين

تختلف مظاهر الاحتفال بأعياد الربيع من بلد إلى أخرى حسب ثقافة كل بلد والموروثات والعادات الخاصة بها ويعتبر شم النسيم من أهم الاحتفالات التي يشهدها الربيع في مصر وهو من الاحتفالات التي قام بها القدماء المصريين وكان لها طقوس مقدسة، ويحتفل المصريين بهذا اليوم عن طريق الذهاب إلى الحدائق العامة والمنتزهات وتنظيم الرحلات العائلية وزيارة أماكن سياحية وأثرية وتناول أطعمة خاصة بهذا اليوم ومن أشهرها السمك المملح أو الفسيخ والبيض الملون وهما من أشهر أنواع الطعام في مصر التي يتناولها المصريين في شم النسيم، من مظاهر الاحتفال أيضاً تجمع العائلات وممارسة نشاطات مشتركة والاحتفال بالجو الممتع.

أهمية فصل الربيع

  • ينتظر الجميع قدوم فصل الربيع للاستمتاع بالجو الجميل والمناظر الطبيعية الجذابة ولقدوم الربيع أهمية كبيرة حيث أنه ينشر نوع من أنواع الطاقة الايجابية وانتعاش النفس وتحسين نفسية الفرد، وتؤثر رؤية المساحات الخضراء والذهاب إلى الحدائق على الإنسان وتجعل عنده طاقة كبيرة للقيام بالكثير من الأعمال.
  • شروق الشمس أيضاً بشكل منتظم وأشعتها الدافئة يلعب دوراً كبيراً في تخفيف آلام الفرد والتخلص من الاكتئاب الذي يصيب معظم الأشخاص في فصل الشتاء وأحياناً في بداية فصل الربيع، كما أن الشخص يستطيع الاستفادة من الهواء النقي في تحسين النفسية.
  • التجمعات والرحلات العائلية توطد العلاقات الأسرية وتربط الأشخاص بشدة حيث يقوم أفراد الأسرة الواحدة بالتجمع وممارسة نشاطات مختلفة مما يزيد من الترابط والود والمحبة.
  • الربيع فرصة جيدة للاسترخاء وأخذ أجازة من العمل والاستمتاع بتمضية الوقت مع العائلة أو الأصدقاء كما أنها حافز لممارسة الرياضة والمشي وعمل نظام غذائي صحي والتخلص من الوزن الزائد الذي يحدث في فصل الشتاء نتيجة قلة الحركة والمكوث في المنزل فترات طويلة.
  • الرحلات المدرسية التي تنظمها المدارس في فصل الربيع هي رحلات استكشافية للتعرف على أنواع الزهور والنباتات التي تنمو في الربيع ومعرفة أسباب تنوع الفصول والأسباب المناخية لحدوث الربيع كما تمنح الطلاب وقتاً للتنزه والاستمتاع بالوقت وتمضية ساعات من الراحة.
  • يتألق الأشخاص في الربيع بارتداء أفضل الملابس ذات الألوان المبهجة وتتلاشى الألوان القاتمة مما يدل على بداية حياة جديدة.
  • ولكل هذه الأسباب يفضل الناس فصل الربيع أكثر من الفصول الأخرى ويتمنى لو أن العام يظل ببهجة الربيع وتظل الروح المرحة والألوان ولكن مع انتهاء فصل الربيع يأتي الصيف وتكثر الرحلات ويتمتع الناس بالذهاب إلى البحار وتمضية أوقات سعيدة.
من مميزات فصل الربيع أيضاً أنه يتزامن مع قدوم يوم الأم وهو يوم مميز للجميع حيث أن الأم هي أهم شخص في الحياة وفي هذا اليوم يتم تكريمها وتقديرها لما تقدمه طوال أيام حياتها من أجل أبنائها ومن الأشياء الجيدة أن يرتبط هذا اليوم بأعياد الربيع والتفاؤل والبهجة، يرتبط الربيع كذلك بالحب والرومانسية حيث تسيطر المشاعر على الإنسان ويصبح أكثر رقة ويكون قادرا على نشر الحب.
الربيع مرتبط دائماً بأجمل الأشياء فهو من الفصول المبهجة ويتميز بكثرة الألوان ففي مصر يقوم المصريين بتلوين البيض وفي الهند يحتفل الهندوس بالألوان أي أن الألوان تلعب دوراً مهماً وفعالاً في أعياد الربيع، ويبتعد الناس عن كل ما يعكر صفوهم ويحاولون عمل كل الأمور المفرحة للترفيه وإدخال السرور على قلوب الأطفال حيث أنهم أكثر الناس انتظاراً للربيع للتمتع بكل تفاصيله.
فصل الربيع هو فصل البهجة والفرحة ويلي فصل الشتاء حيث يمكث الناس في منازلهم بسبب البرد ولا يذهب الكثيرين إلى أي مكان ويتزامن فصل الشتاء مع الدراسة لذلك يكون الجو غير مستقر ولا يصلح للتنزه أو الرحلات، ومع دخول فصل الربيع يعتدل الجو وتزهر الورود وتنتشر المساحات الخضراء كما أن السماء تكون صافية وتتلاشى الغيوم وتشرق الشمس بأشعة دافئة مما يبعث البهجة والسعادة في النفوس والتحفيز على مواصلة الحياة وممارسة أنواع متعددة من الرياضة والمشي.
الربيع بداية حياة جديدة وأيام مفرحة وخيرات كثيرة حيث تنمو الكثير من الزهور والورود والمزروعات وتنتشر البهجة والفرحة في كل العالم وتكثر الاحتفالات والمهرجانات ويتبادل الأشخاص الزيارات العائلية ويذهب الجميع إلى الرحلات وتعج الحدائق العامة والمنتزهات بالزوار، ولأن الربيع هو فصل الجمال والازدهار ينتظره الناس بفارغ الصبر ويحضر الجميع الأكلات التي تناسب احتفالات الربيع وتنظم شركات السياحة الكثير من الرحلات الداخلية والخارجية، وفي الربيع يحتفل المسيحيين بأعيادهم ومنها عيد الفصح وتعم السعادة بين جميع الطوائف فهو ليس فقط عيداً لطائفة معينة أو شعباً معين ولكنها أعياد للجميع باختلاف الثقافات والديانات والهوايات، ومع مرور السنوات يكون الاحتفال بالربيع أجمل وأفضل حيث تكون هناك طرق ووسائل جديدة للترفيه وتمضية الوقت والاستمتاع بكل مميزات الربيع والجو البديع ورائحة الورود والشمس المشرقة ومناظر الطبيعة الخلابة التي تأسر العين والقلب وتحسن المزاج العام والحالة النفسية للجميع.

خاتمة موضوع تعبير عن الربيع

يعتبر الربيع من أجمل فصول السنة فهو الفصل الذي تتفتح به الزهور وتشرق بها ويكون للحياة الوان جميلة، يعمل هذا الفصل على نشر الطاقة الإيجابية في كل مكان، والجو به معتدل.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

التنقل السريع